حامل المسك ونافخ الكير

حامل المسك ونافخ الكير

Featured

Thanks! Share it with your friends!

URL

You disliked this video. Thanks for the feedback!

Sorry, only registred users can create playlists.
URL


أضيف by Admin in حامل المسك ونافخ الكير
2,185 عدد المشاهدات

الوصف

يبحث الواحد منا عن ذلك الصديق الذي يشد به أزره، ويشركه في أمره، يتكئ عليه إذا أثقلته الهموم لينعم بالطمأنينة والأمان النفسي بتلك الرفقة .. ولما كان للصديق أثره في تكوين الشخصية، أصبح اختياره ليس بالأمر السهل، لأنّ هناك صديق سوء يؤثر ببطء حتى يوصل إلى لجة الضياع والانحراف، وكم من مرة سمعنا اعترافات التائبين التي أرجعوا أسباب انحرافهم فيها إلى الصحبة الفاسدة .. وقد جاءت رسالة ذهبية من رسول البشرية صلى الله عليه وسلم تحمل في متنها الترغيب بالرفقة الصالحة والتحذير من أثر الصحبة السيئة، من يأخذ بتلك الرسالة لا يندم ولا يحتاج إلى اعترافات توقظه، فقال صلى الله عليه وسلم: (مثل الجليس الصالح والسوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك إما أن يحذيك، وإما أن تبتاع منه، وإما أن تجد منه ريحاً طيبة، ونافخُ الكير إما أن يُحرِق ثيابك، وإما أن تجدَ ريحاً خبيثةً). وهذه النتيجة السيئة من جليس السوء لا تنتهي بالحياة الدنيا حيث إنّ هناك ملتقى آخر فيه أشد الندم والعداوة {الْأَخِلَّاء يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ}. وللآباء دور لا يغفل لحماية أبنائهم، فالتربية الحسنة التي حرصوا عليها ستذهب أدراج الرياح وبفترة يسيرة، على أيدي رفقاء السوء .. كذلك ينبغي للآباء تذكير الأبناء دائما بالمعايير التي تعينهم على فرز الأصدقاء وتصنيفهم، وهي مدى الالتزام بتعاليم الكتاب والسنّة، والتخلُّق بالأخلاق الحسنة .. وبيان أخطار الانحرافات ونتائجها في الدارين .. وبذلك تنغرس الرقابة الذاتية لديهم فيكونوا على حذر ويقظة من رفقة السوء.

اضف تعليقك

دخول او تسجيل جديد لارسال تعليق

التعليقات

  • Admin Banned أضيف جزاك الله خيراً شيخنا الجليل
RSS